الأزرق موبايل
[Alazraq RSS]
  
  الديوانيــة  
  
  الأزرق فوتو  
  
  الأزرق موبايل  
  
  الأغاني الرياضية  
  
  كأس الخليج العربي  
 
 بحث الأخبار 
   المباريات القادمة والنتائج   
الرئيســــية
كرة القــدم
كرة السلــة
كرة الطائــرة
كرة اليــد
التنـس الأرضـي
الالعــاب المائيــة
الاسكــواش
العــاب القــوى
الرمايـــة
الجودو والتايكوندو
الكاراتيــه
المبــارزة
تنـس الطاولــة
رياضـات اخـرى
صفحة الطباعة
بعث الخبر بالبريد الإلكتروني
نادر شوقي: غالي استقال من الأهلي بعد ثلاثة أشهر لعدم شعوره بالراحة ولكن..
زهيرة عادل فيسبوك تويتر

كشف نادر شوقي؛ وكيل أعمال حسام غالي؛ المنسق العام للجنة الكرة بالأهلي المصري، مفاجأة عن تقديم الأخير لاستقالته من منصبه بعد ثلاثة أشهر فقط من توليه المنصب، لكنه مستمر حتى الآن في منصبه من أجل محمود الخطيب؛ رئيس النادي.



وكانت العديد من التقارير قد أكدت تقديم غالي لاستقالته منذ أيام من منصبه اعتراضًا على تولي هيثم عرابي منصبًا في لجنة التعاقدات بالنادي، قبل أن يتراجع عن قراره بعد تدخلات من أعضاء مجلس الإدارة.



الأهلي ينفي رحيل فضل وغالي ويؤكد: النادي لا يقف على أحد

شوقي قال، خلال لقائه ببرنامج "الماتش": "بعد ثلاثة أشهر فقط من عمل غالي بالأهلي، تقدم باستقالته لمجلس الإدارة، وتحدث مع أعضاء المجلس حول عدم شعوره بالراحة في منصبه أكثر من مرة، لحصوله على مقابل مادي دون خدمة النادي، وأخبرهم أنه يمكنه خدمة القلعة الحمراء من دون مناصب، لكنه تراجع بسبب محمود الخطيب.



"طلب الأهلي لأي من أبنائه لا يمكن أن يتم رفضه، لكن غالي لا يشعر بالراحة في منصب لا يفيد الأهلي فيه ولا يوجد دور له".



أجيري: مروان محسن الأفضل في مصر ولا بد أن يحترف في إسبانيا

وحول استقالته بسبب هيثم عرابي، علق وكيله: "لم يصدر أي موقف من غالي حتى الآن، كل ما يُقال فقط مُثار عبر مواقع التواصل الاجتماعي ليس أكثر.



"غالي مستمر في منصبه ولم يرحل عن الأهلي، ولم يصدر منه أي تصريح حول هذه الأزمة".



يذكر أن الخطيب كلف سيد عبد الحفيظ لمتابعة قطاع الكرة بالنادي خلال الفترة الحالية، لحين عودته من ألمانيا، لإجراء جراحة عاجلة، وعقد عبد الحفيظ أكثر من جلسة خلال الأيام الماضية مع غالي للحديث حول أزمة هيثم عرابي، والذي انتشرت تسريبات تدينه حول تلقيه عمولات من الصفقات التي أبرمها للأهلي في عهد محمود طاهر؛ رئيس الأهلي السابق.







المصدر: جول.كوم النسخة العربية 
1997-2018 جميع الحقوق محفوظة الأزرق دوت كوم (ALAZRAQ.com)