الأزرق موبايل
[Alazraq RSS]
  
  الديوانيــة  
  
  الأزرق فوتو  
  
  الأزرق موبايل  
  
  الأغاني الرياضية  
  
  كأس الخليج العربي  
 
 بحث الأخبار 
   المباريات القادمة والنتائج   
الرئيســــية
كرة القــدم
كرة السلــة
كرة الطائــرة
كرة اليــد
التنـس الأرضـي
الالعــاب المائيــة
الاسكــواش
العــاب القــوى
الرمايـــة
الجودو والتايكوندو
الكاراتيــه
المبــارزة
تنـس الطاولــة
رياضـات اخـرى
صفحة الطباعة
بعث الخبر بالبريد الإلكتروني
كأس العالم من الألف للياء (23) | رأس زيدان الذهبية تهدي فرنسا المونديال
محمد أشرف | فيسبوك | تويتر

استمتع عشاق كرة القدم بكأس العالم 1994 الذي أقيم بالولايات المتحدة الأمريكية، وبات مثيراً انتظار مونديال 1998، وسوف نستعرض في هذه الحلقة كل كواليسه مادار فيه.



مونديال 1998 .

.

زيدان يهدي فرنسا المونديال برأسه الذهبية

نالت فرنسا شرف تنظيم البطولة بعد أن تم اختيارها على حساب المغرب في 2 يوليو 1992 من قبل اللجنة التنفيذية للفيفا خلال اجتماع عام في زيوريخ.



شهدت البطولة زيادة عدد الفرق المشاركة من 24 إلى 32 فريقاً موزعين على ثمان مجموعات، بسبب زيادة شعبية الكرة ورغبة الفيفا في تطوير اللعبة وزيادة التسويقـ، وهذا النظام لا يزال كأس العالم مستمر عليه حتى الآن.

.



أصبح الترشح لدور الـ16 لمتصدري المجموعات الثمانية و أصحاب المركز الثاني فقط.



تأهلت فرنسا والبرازيل تلقائياً للمونديال كمنظم وحامل لقب، وتنافست 174 دولة من 6 قارات على بقية المقاعد، وفي النهاية شاركت 4 منتخبات من آسيا و5 من أفريقيا و3 من أمريكا الشمالية و5 من أمريكا الجنوبية و15 من أوروبا من ضمنهم منتخب الديوك مستضيف البطولة.



تأهلت منتخبات كرواتيا وجامايكا واليابان وجنوب أفريقيا للمرة الأولى، وكان الظهور الأول لتونس في النهائيات منذ عام 1978، كما تأهلت تشيلي للمرة الأولى منذ عام 1982، وشاركت باراجواي والدنمارك لأول مرة منذ عام 1986، فيما عادت النمسا وإنجلترا واسكتلندا ويوغسلافيا بعد غياب عن أمريكا 1994.



فشلت أوروجواي في التأهل للمرة الثانية على التوالي، وغابت روسيا للمرة الأولى منذ عام 1978، وكانت المرة الأخيرة التي شاركت فيها اسكتلندا والنرويج والنمسا وبلغاريا ورومانيا وجامايكا في كأس العالم .



تأهلت منتخبات المغرب والسعودية وتونس للمونديال، وكانت هذه المرة الأولى التي تظهر ثلاث فرق عربية في نسخة واحد من البطولة منذ 1986.



تأهلت البرازيل عن المجموعة الأولى مع منتخب النرويج بعد مؤامرةٍ على منتخب المغرب الذي خرج مرفوع الرأس.



تصدرت إيطاليا مجموعتها، وحلت تشيلي ثانيةً، وخرجت النمسا والكاميرون مبكراً.



كانت فرنسا صاحبة الأرض بقيادة المدرب الكبير إيميه جاكيه الذي قاد الديوك لصدارة مجموعتهم بثلاثة انتصارات، فيما احتلت الدنمارك المركز الثاني، وخرج المنتخب السعودي مبكراً مع جنوب إفيقيا.



تعرضت إسبانيا للإقصاء مبكراً على يد نيجيريا التي احتلت صدارة المجموعة بأداءٍ كبير أعجب الجميع، وبلغ هذا الإعجاب إلى أن بيليه رشحهم للفوز بالبطولة، أما المركز الثاني فاحتلته باراجواي، فيما ودعت بلغاريا التي تألقت في كأس العالم 1994 في صدمةٍ كبيرة.



كانت المجموعتين الخامسة والسادسة مثيرةً للغاية؛ تصدرت هولندا المجموعة الخامسة وجاء منتخب المكسيك خلفها، بينما تصدرت ألمانيا المجموعة السادسة وأتى منتخب يوغسلافيا في المركز الثاني.



كانت المجموعة السابعة صعبةً بتواجد منتخبات رومانيا وإنجلترا وكولومبيا وتونس، لكن الرومان تفوقوا وقتها وتصدروا المجموعة على حساب منتخب الأسود الثلاثة الذي حل ثانياً.



لم يواجه المنتخب الأرجنتيني أي صعوبةً في دور المجموعات، وسحق الجميع وصعد متصدراً رفقة منتخب كرواتيا الذي قدم مستوياتٍ كبيرةٍ.



خرج العرب جميعاً من كأس العالم من دور المجموعات، ولم يظهر إلا المنتخب المغربي بشكلٍ جيد، فيما ودعت تونس والسعودية بعد أن قدمتا أداءً باهتاً.



بدأ الدور الثاني ساخناً للغاية بتأهل البرازيل على حساب تشيلي برباعية، بينما أخرجت إيطاليا النرويج بهدف كريستيان فييري.



تفوقت فرنسا بصعوبةٍ على منتخب باراجواي بهدفٍ نظيف للوران بلان، فيما سحقت الدانمارك نيجيريا في مفاجأةٍ كبرى برباعيةٍ أيضاً.



تأهلت هولندا بصعوبةٍ على حساب يوغسلافيا، ولحقت بها ألمانيا بصعوبةٍ بعد أن انتصرت على المكسيك بهدفين مقابل هدف، أما كرواتيا فهزمت رومانيا في مفاجأةٍ كبيرة.



كانت أقوى مباريات الدور ثمن النهائي من كأس العالم 1998 بين المنتخب الأرجنتيني و نظيره الإنجليزي، وشهدت تلك المباراة طرد نجم منتخب الأسود الثلاثة دافيد بيكهام في الدقيقة الثانية من عمر الشوط الثاني، وانتهت بالتعادل إيجابياً بنتيجة (2-2)، فوصلت لركلات الجزاء الترجيحية التي انتهت بترشح التانجو.



كان ربع نهائي المونديال عظيماً جداً بتواجد معظم الكبار؛ واجهت فرنسا إيطاليا في مباراةٍ من أفضل مباريات البطولة بالرغم من أنها انتهت بالتعادل السلبي، فاحتكم الطرفان إلى ركلات الجزاء التي رجحت كفة أصحاب الأرض.



خرجت ألمانيا بفضيحةٍ مذلة أمام كرواتيا بثلاثيةٍ نظيفة، أما دينيس بيركامب فأخذ بثأر هولندا من الأرجنتين بهدفٍ تاريخي في مرمى الحارس كارلوس روا، سجله قبل دقيقةٍ واحدةٍ من انتهاء الوقت الأصلي للمباراة.



تمكنت البرازيل من الفوز في مباراةٍ كبيرةٍ على الدنمارك في مواجهةٍ أدارها الحكم المصري جمال الغندور.



قدم المنتخبين البرازيلي والهولندي مباراةً عظيمةً انتهى وقتها الأصلي بالتعادل الإيجابي، لكن السامبا تفوق في النهاية بركلات الجزاء، وتأهل للنهائي للمرة السادسة في تاريخه والثاني توالياً.



عانت فرنسا بشدةٍ أمام كرواتيا التي تقدمت بهدفٍ رائع لدافور شوكر، لكن ليليان تورام سجل هدفين في الدقيقتين 22 و25 من الشوط الثاني، تأهل بهما الديوك لنهائي كأس العالم لأول مرة في تاريخهم.



حصلت كرواتيا على الميدالية البرونزية بفوزٍ رائع على هولندا بهدفين مقابل هدف.



بدأ النهائي بين فرنسا والبرازيل بضغط الديوك بقوة، وأسفر هذا الضغط عن تسجيلهم هدفين في الشوط الأول عبر ركلتين ركنيتين عن طريق زيدان في مرمى الحارس تافاريل.



أنهى إيمانويل بيتي كل شيء في الشوط الثاني بتسجيله الهدف الثالث لمنتخب بلاده، لتحقق فرنسا اللقب الأول في تاريخها بقيادة المحنك إيميه جاكيه الذي أعلن اعتزاله للتدريب بعدها .



كان منتخب الديوك السادس والأخير الذي حقق كأس العالم وهو مستضيف.



قدمت البطولة عباقرة في اللعبة مثل زامورانو وسالاس مع تشيلي، شوكر ويارني وبوبان مع كرواتيا، باتيستوتا الأرجنتين وفييري إيطاليا وهيرنانديز وبلانكو المكسيك، زيدان وديشان وبارتيز فرنسا، أما البرازيل فكانت رائعةً بريفالدو وليوناردو وروبيرتو كارلوس وكافو.



حقق شوكر جائزة هداف البطولة بستة أهداف، وحقق الظاهرة رونالدو جائزة أفضل لاعب، بينما نال بارتيز جائزة أفضل حارس، وشهدت هذه النسخة من المونديال تسجيل 171 هدفاً.



كانت البطولة ممتعةً ورائعةً جداً جعلت الجميع مستمتع ومتفائل للغاية بمستقبل اللعبة، لكن تحدث مفاجآتٍ تقلب تاريخ البطولة رأساً على عقب وهذا ماسنستعرضه في الحلقة المقبلة.





المصدر: جول.كوم النسخة العربية 
1997-2018 جميع الحقوق محفوظة الأزرق دوت كوم (ALAZRAQ.com)