الأزرق موبايل
[Alazraq RSS]
  
  الديوانيــة  
  
  الأزرق فوتو  
  
  الأزرق موبايل  
  
  الأغاني الرياضية  
  
  كأس الخليج العربي  
 
 بحث الأخبار 
   المباريات القادمة والنتائج   
الرئيســــية
كرة القــدم
كرة السلــة
كرة الطائــرة
كرة اليــد
التنـس الأرضـي
الالعــاب المائيــة
الاسكــواش
العــاب القــوى
الرمايـــة
الجودو والتايكوندو
الكاراتيــه
المبــارزة
تنـس الطاولــة
رياضـات اخـرى
صفحة الطباعة
بعث الخبر بالبريد الإلكتروني
قبل الكلاسيكو.. نقاط القوة والضعف في ريال مدريد
تتجه أنظار عشاق المستديرة ومجاذيبها يوم الأحد المقبل إلى ملعب سانتياجو بيرنابيو الكامن وسط العاصمة الإسبانية مدريد، حيث إن كلاسيكو الأرض، أو المباراة الأهم في عالم المستديرة بعد نهائي المونديال ونهائي دوري أبطال أوروبا، المناسبة التي تجمع ريال مدريد ونظيره برشلونة، المباراة التي تُسجل أكبر عدد مشاهدات في العالم، في حضرة ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو، وضمن منافسات الجولة الـ33 من بطولة الدوري الإسباني، يدخل الكلاسيكو علينا بكل كواليسه.



في هذا الموضوع يستعرض "جول" نقاط القوة والضعف داخل فريق ريال مدريد، خاصة بعد المباريات الكبيرة التي قدمتها الكتيبة الملكية تحت قيادة الفرنسي زين الدين زيدان.



نقاط القوة الملكية:-

ليس هناك فريق في أوروبا بالمعنى الحرفي يجيد استغلال الكرات العرضية أو الثابتة غير ريال مدريد، لتكون تلك الخاصية هي الضربة القاضية التي يتذوقها كل منافس خلال كل مباراة، 25 هدفاً تمت ترجمتهم عن طريق الرأسيات هذا الموسم أي بمعدل 30% من الأهداف، فيما أن الجانب الأيمن الذي يتسيده رونالدو قد سيطر على الجزء الأكبر من الأهداف المُسجلة بنسبة 51% أي برصيد 41 هدفاً.



يتميز الفريق الملكي بنجاعة هجومية كبيرة للغاية هذا الموسم، فقد وصل عدد الأهداف المسجلة 82 هدفاً، يغلب عليهم التنويع الهجومي، وهذا ما نجح فيه زيدان من خلق حالة ممتازة من اللامركزية الهجومية.



ريال مدريد هذا الموسم تأتي أهداف في الفترة الأخيرة من اللقاء أي من الدقائق 76 إلى 90، الأمر الذي يؤكد على تقسيم زيدان لمجهود لاعبيه، هنا نجد أن النسبة قد صولت لـ26%.

فيما أن التسجيل في الشوط الأول والثاني متقارب لأبعد مدى.



بعيداً عن الأرقام والإحصائيات وقبل أن نختم الحديث عن ريال مدريد، فيجب تسليط الضوء على شيء قوي للغاية يتميز به الفريق، وهي الثقة التي منحها زيدان لكل من الثلاثي الإسباني إيسكو وأسينسيو وناتشو خلال الفترة الماضية، والتي من المؤكد بأنه سيجني ثمارها في الكلاسيكو.



نقاط الضعف الملكية:-

استغلال المنافس لتقدم لاعبي الفريق سواء الأطراف وقلوب الدفاع، وعدم السيطرة على الهجمات المرتدة التي ضربت الفريق هذا الموسم في 26 مناسبة، حيث إن الخصوم قد تمكنوا من تسجيل 26 هدفاً من اللعب المفتوح أي بنسبىة 79%.

وبشكل عام استقبال الفريق 33 هدفاً.



عدم الحفاظ على التقدم ظهر كثيراً هذا الموسم، لكن الفريق يتمكن من العودة بالنهاية وأكبر مثال مباراة سبورتنج خيخون الأخيرة في الدوري عندما تمكن إيسكو نم تسجيل هدف الفوز في الدقائق الأخيرة من المباراة بعد أن كانت على وشك الإنتهاء بالتعادل.



نقاط القوة الكاتالونية:-

يتمتع الفريق الكتالوني برقم قياسي ممتاز للغاية هذا الموسم على صعيد تسجيل الأهداف برصيد 91 هدفاً، يستغل ميسي ورفاقه التسجيل بالأقدام أكثر من الرأسيات على عكس ريال مدريد، حيث إن الجهة اليمنى قد سجلت 42 هدفاُ واليسرى اقتربت منها برصيد 39 هدفاً، أي بمعدل 43 % والأخر 46%.

لذلك فإن اللعب من العمق يعتبر بمثابة السيطرة الكاملة للفريق الكتالوني.

اعتماد الفريق على العمق نتج عنه تسجيل 75 هدفاً من داخل الصندوق وتسجيل 71 منهم من اللعب المفتوح.



الفريق الكتالوني يتميز بضرب المنافسين في الدقائق من 31 إلى 45، حيث قد سجلت كتيبة البلوجرانا 20 هدفاً بمعدل 22% من معدل الأهداف، لكن بشكل عام الشوط الثاني شهد التفوق للكتلان برصيد 54 هدفاً.



بعيداً عن الأرقام والإحصائيات وقبل أن نختم الحديث عن نقاط القوة.

، فيجب تسليط الضوء على شيء قوي للغاية يتميز به الفريق، وهي الفردية التي تساهم بشكل كبير في حسم المواجهات، وهي التي تتمثل في اختراقات ميسي ونيمار والتي تنقد الفريق كثيراً.



نقاط الضعف الكاتلونية:-

الجبهة اليمنى في برشلونة نتج عن ضعفها 13 هدفاً هذا الموسم، فبعد أن كانت تلك الجبهة هي الأقوى أيام دانيل ألفيش، جاء سيرجي روبرتو وأليكس فيدال وعمقوا جراحها أكثر وأكثر، كذلك اليسرى قد استقبلت 9 أهدافاً.

وبشكل عام أستقبل الفريق هذا الموسم 30 هدفاً.



قلبي دفاعي برشلونة سمحوا للمنافسين بتسجيل 27 هدفاً هذا الموسم من داخل مربع العمليات، الأمر الذي يُشير إلى ضعف الخط الخلفي للفريق الكتالوني، ويتقاسم ريال مدريد هذا الرقم مع الكتلان بالمناسبة.













المصدر: جول.كوم النسخة العربية 
1997-2017 جميع الحقوق محفوظة الأزرق دوت كوم (ALAZRAQ.com)