الأزرق موبايل
[Alazraq RSS]
  
  الديوانيــة  
  
  الأزرق فوتو  
  
  الأزرق موبايل  
  
  الأغاني الرياضية  
  
  كأس الخليج العربي  
 
 بحث الأخبار 
   المباريات القادمة والنتائج   
الرئيســــية
كرة القــدم
كرة السلــة
كرة الطائــرة
كرة اليــد
التنـس الأرضـي
الالعــاب المائيــة
الاسكــواش
العــاب القــوى
الرمايـــة
الجودو والتايكوندو
الكاراتيــه
المبــارزة
تنـس الطاولــة
رياضـات اخـرى
صفحة الطباعة
بعث الخبر بالبريد الإلكتروني
سلة الأبيض على بعد خطوة من اللقب
حقق الكويت فوزاً ثميناً على كاظمة 62/79 في أولى مباريات نهائي «بلاي أف» لدوري الممتاز لكرة السلة، وأصبح على بعد خطوة من اللقب. وفي مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع، فاز الساحل على القادسية 60/82، وأقيمت المباراتان على صالة المرحوم عبدالعزيز الخطيب في النادي العربي.

بدأ الكويت وكاظمة المباراة بطريقة واحدة «مان تو مان» مع الاحتفاظ بالكرة، واستهل الأبيض التسجيل عن طريق نجم المباراة راشد الرباح، وكان مستوى الفريقين متقارباً حتى آخر دقيقتين، وانتهى الربع الأول 14/20 للكويت.

وفي الربع الثاني، استمر الكويت في صيامه عن التسجيل لمدة خمس دقائق، ليتقدم كاظمة 20/25، وأجرى مدرب الأبيض توماك تغييراً، حيث أخرج عبدالرحمن الجمعة وأحمد المطيري، وأشرك مكانهما حسين الخباز وسالم الهذال،

وكان تبديلاً موفقاً لتوماك الذي أعاد فريقه إلى أجواء المباراة، وسجل الهزال ثلاثية ليتبعه أيضاً الخباز بثلاثية، لينهض الكويت مجدداً، واستمر في الضغط على البرتقالي، واحتج مدرب كاظمة التلاتلي على قرار الحكم ليحتسب ضده خطأ فنياً، وكانت النتيجة تصب في مصلحة كاظمة 26/27، استغل الأبيض توتر كاظمة من دون سبب ليعود بالتقدم 27/34، وكان راشد الرباح مصدر إزعاج للبرتقالي، وانهى الكويت الربع الثاني بفارق 11 نقطة 29/41.

أما الربع الثالث فقد لعب مدرب كاظمة التلاتلي بخطة دفاع ضاغط على حسين الخباز ونسي نجم المباراة الأول راشد الرباح الذي أخذ فرصته بتصويب الثلاثيات ودخول أحمد المطيري والمبدع نواف الظفيري ليزيد الفارق الى 14 نقطة 44/60، وفي الربع الأخير فرض الكويت أسلوبه على كاظمة بعدما أصر التلاتلي أن يكمل المباراة بخطة الدفاع الضاغط.

وكان تجانس لاعبي الكويت أفضل من لاعبي كاظمة الذين لم يبرز منهم أحد في هذه المباراة، فيما تألق راشد الرباح من الأبيض وسجل 28 نقطة وكذلك حسين الخباز وسالم الهذال وأحمد المطيري ونواف الظفيري وعبدالعزيز فالح. 
1997-2017 جميع الحقوق محفوظة الأزرق دوت كوم (ALAZRAQ.com)