الأزرق موبايل
[Alazraq RSS]
  
  الديوانيــة  
  
  الأزرق فوتو  
  
  الأزرق موبايل  
  
  الأغاني الرياضية  
  
  كأس الخليج العربي  
 
 بحث الأخبار 
   المباريات القادمة والنتائج   
الرئيســــية
كرة القــدم
كرة السلــة
كرة الطائــرة
كرة اليــد
التنـس الأرضـي
الالعــاب المائيــة
الاسكــواش
العــاب القــوى
الرمايـــة
الجودو والتايكوندو
الكاراتيــه
المبــارزة
تنـس الطاولــة
رياضـات اخـرى
صفحة الطباعة
بعث الخبر بالبريد الإلكتروني
استقبال حافل لأبطال العرب للكيك بوكسينغ
حقق لاعبو القادسية للكيك بوكسينغ انجازا رياضيا باحرازهم ثلاث ميداليات ذهبية وثلاث ميداليات فضية وبرونزية واحدة في بطولة الاندية العربية الثانية للعبة التي اختتمت منافساتها في العاصمة الاردنية عمان باشراف الاتحاد العربي للكيك بوكسينغ وبمشاركة 22 ناديا عربيا.

وكان في استقبال الوفد مساء امس الاول بقاعة التشريفات حسن ابوالحسن عضو مجلس ادارة النادي ونائب رئيس اللجنة الكويتية للكيك بوكسينغ الزميل طلال المحطب ونائب رئيس الاتحاد الكويتي للكراتيه عماد بهبهاني وممثل العلاقات العامة بنادي القادسية فيصل الفارس وعدد من محبي اللعبة.

وأكد ابو الحسن انه وبعد هذا الانجاز فان ادارة نادي القادسية ستقيم حفلا تكريميا لائقا للاعبين كونهم يستحقونه، خاصة انهم لعبوا تحت شعار نادي القادسية في هذه البطولة، مشيرا ان هذا الانجاز يأتي كدليل على تفوق الرياضة الكويتية بشكل عام والقادسية بشكل خاص.

وقد اشاد طلال المحطب بدور نادي القادسية ممثلا في رئيس واعضاء مجلس ادارة النادي على موافقتهم بان يمثل منتخب الكيك بوكسينغ نادي القادسية في بطولة الاندية العربية بعد ان كان قد لعب باسم نادي الشباب في النسخة الاولى من البطولة. كما وشكر ادارة الهيئة العامة للشباب والرياضة على تقديمها الدعم اللازم لهذا الفريق الذي لم يخيب الظن وحقق النتائج الايجابية والمرجوة والتي لم تأت من فراغ،

بل جاءت نتيجة عمل جميع الاجهزة العاملة اضافة الى اللاعبين الذين اثبتوا انهم بالفعل عند حسن الظن وعلى قدر المسؤولية رغم الرفض المسبق لاقامة معسكر تدريبي للفريق أسوة باللجان الأخرى المنبثقة عن اللجنة الأولمبية. وابدى المحطب عتبه على اللجنة الأولمبية الكويتية لعدم اهتمامهم بلعبة الكيك بوكسينغ بالرغم من انها تحقق انجازات لافتة على المستوى الخارجي منذ انشائها عام 2004. وكان اللاعبون قد فازوا بست ميداليات، ثلاث منها ذهبية في «السيمي كونتاكت» كانت من نصيب فيصل التركي تحت وزن 63 كلغ وعلي احمد حسن تحت وزن 69 كلغ وحسين القطان تحت وزن 79 كلغ. أما الميداليات الفضية فقد كانت من نصيب

لاعبي «الفل كونتاكت» وهم ساري العباد تحت 51 كغم وعبدالعزيز عبد الرضا تحت 67 كغم وخالد عبدالواحد تحت 86 كلغ، فيما فاز بالميدالية البرونزية محمد الربيعان في منافسات «السيمي كونتاكت»، حيث فاز فريق نادي القادسية بالمركز الاول في ترتيب عام الفرق في اسلوب «السيمي كونتاكت» محققا المركز الثاني في الترتيب العام نظرا لمشاركة القادسية بفريق الرجال في البطولة التي شاركت فيها معظم الاندية بفريقين للرجال والسيدات.

.. و لوفد الرماية
عاد وفد الرماية من العاصمة القطرية الدوحة، وحظي باستقبال رائع بعد مشاركته الناجحة في دورة الالعاب التي اقيمت هناك، وحقق فيها ابطال وبطلات الرماية انجازات رائعة بعد حصدهم سبع عشرة ميدالية ملونة، وكان في مقدمة مستقبلي الوفد الشيخ سلمان الحمود رئيس نادي الرماية والمهندس دعيج العتيبي نائب رئيس نادي الرماية ورئيس الاتحاد العربي، وعبيد العصيمي امين السر العام للنادي وأولياء امور الرماة والراميات وجمهور من محبي الرماية.

ورحب المهندس دعيج العتيبي بعودة الابطال والبطلات بعدا ن انهوا مشاركتهم في هذه البطولة بافضل صياغة فنية، وحصادهم لكم كبير من الميداليات الملونة، وأهدى العتيبي هذا الانجاز الكبير للرماية الكويتية الى سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وسمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد ورئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح والى الحكومة الرشيدة والى الشعب الكويتي الاصيل، واضاف بهذه المناسبة يسرني ان اهنئ الشيخ سلمان الحمود الصباح رئيس مجلس ادارة نادي الرماية واخوانه في المجلس بمناسبة تحقيق هذا الانجاز الرائع في هذا المحفل العربي الكبير.

عام ذهبي للبولينغ
يعتبر العام الحالي 2011، الذي شارف على الانتهاء، عاما ذهبياً لرياضة البولينغ، التي حصدت نجاحات كبيرة، فقد شاركت في 11 بطولة دولية وعربية وآسيوية وخليجية، تم خلالها حصد 30 ميدالية متنوعة، منها 11 ذهبية و9 فضية و10 برونزية،

اضافة إلى لقبين أحدهما خليجي والآخر آسيوي. ويمر منتخب البولينغ حاليا بحالة إعداد واستنفار دائم، رغم أن اللعبة تحتاج إلى ميزانيات ضخمة، لأنها مكلفة، فقد أخذ الشيخ طلال المحمد على عاتقه تحمّل الكثير من أجل اسم الكويت في المحافل الدولية والقارية، ونجحت اللعبة في عهده في تكوين قاعدة عريضة تخدم الكويت لعشر سنوات مقبلة من عديد من المنتخبات السنية كالعمومي والشباب والناشئين، ونجح خالد الدبيان في أن يتوج بلقب بطل العالم للأساتذة، كما تأهل باسل العنزي لبطولة العالم للمحترفين، واحتل فيها المركز الثالث.  
1997-2017 جميع الحقوق محفوظة الأزرق دوت كوم (ALAZRAQ.com)